English MyChart

تغلبوا على سرطان الثدي بمساعدة الفحوص الجينية

يمكن أن تساعد الإختبارات الجينية الحديثة في التغلب على مرض السرطان. بي آر سي ايه 1  (BRCA 1)هو جين واحد من اثنين من الجينات التي تزيد بشكل كبير من خطر إصابة المرأة بسرطان الثدي. قد تختار النساء اللواتي لديهن تاريخ عائلي من سرطان الثدي اختبار BRCA 1 . فإذا كنّ يحملن هذا الجين يمكنهن اتخاذ إجراءات معينة، مثل الفحص المتكرر أو اختيار نمط حياة معين أو في بعض الحالات النادرة استئصال الثدي الوقائي كما  حصل مع  أنجلينا جولي ممثلة هوليودوالذي أوضح الاختبار أنها تحمل هذا الجين.

يحق لمرضى مركز جونز هوبكنز أرامكو الطبي الذين لديهم واحد أو أكثر من العلامات الجينية أدناه طلب اختبار جيني BRCA 1 من طبيب الرعاية الأولية.

 تتضمن المؤشرات الوراثية لسرطان الثدي ما يلي:

  •  إصابة اثنان من الأقارب بالدرجة الأولى بسرطان الثدي، أحدهما تم تشخيصه في سن الخمسين أو أقل (تعتبر الأم أو الأب أو الأخ أو الأخت أو الابن أو الابنة من أقارب الدرجة الأولى)
  • مجموعة من ثلاثة أو أكثر من الأقارب من الدرجة الأولى أو الثانية يعانون من سرطان الثدي بغض النظر عن العمر عند التشخيص (تعتبر العمة والعم والأجداد وأبناء العمومة أقارب من الدرجة الثانية)
  •  إصابة بسرطان الثدي وسرطان المبيض بين أقارب من الدرجة الأولى والثانية
  • إصابة قريب من الدرجة الأولى بسرطان الثدي الثنائي
  • صابة اثنان أو أكثر من أقارب الدرجة الأولى أو الثانية بسرطان المبيض، بغض النظر عن العمر عند التشخيص
  • إصابة قريب من الدرجة الأولى أو الثانية بسرطان الثدي وسرطان المبيض في أي عمر
  •   وجود تاريخ للإصابة بسرطان الثدي لدى أحد الأقارب من الذكور

المصدر: فرقة عمل الخدمات الوقائية الأمريكية

الأخبار والمقالات

MyChart